سبب وحيد يحسم بيع النجم البرازيلي لنادي الكتالوني

سبب وحيد يحسم بيع النجم البرازيلي  لنادي الكتالوني

البرازيلي نيمار

اسبانيا - بال سبورت

 

لا يزال برشلونة الإسباني يواصل العمل من أجل إعادة  النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا إلى صفوفه، بعد عامين من الرحيل إلى نادي باريس سان جرمان الفرنسي مقابل 200 مليون جنيه إسترليني.

 

وبينما أبدى  نيمار دا سيلفا (27 عاما) رغبته في العودة إلى استاد الكامب نو بعد فشله في تحقيق أحلامه مع باريس سان جرمان، لا تزال هناك عقبات تحول دون إتمام الصفقة، وفق ما ذكرت صحيفة "آس" الإسبانية، اليوم الأحد.

 

وأوضحت الصحيفة أن النادي الكتالوني عرض على باريس سان جرمان، البرازيلي فيليبي كوتينيو والفرنسي عثمان ديمبيلي، في صفقة تبادلية تفتح الطريق أمام انتقال نيمار.

 

لكن النادي الباريسي لا يريد هذين اللاعبين، ولا صامويل أومتيتي، ولا مالكوم فيليبي، الذي رحل إلى زينت الروسي، ويضع نصب عينيه اللاعب إيفان راكيتيتش (31 عاما).

 

وكان باريس سان جرمان قد أبدى رغبته في ضم راكيتيتش قبل عام، وبعد فترة وجيزة من تألقه مع منتخب كرواتيا خلال بطولة كأس العالم في روسيا.

 

وعلى الرغم من رد نادي برشلونة حينها بأن اللاعب ليس للبيع، فإن الأمر تغير الآن، لا سيما بعد ضم الهولندي فرينكي دي يونغ من أياكس أمستردام، وأصبح في الإمكان التخلي عن الكرواتي راكيتيتش.

لكن راكيتيتش لم يبلغ رغبته في الرحيل عن النادي الكتالوني وقال في  شهر مايو الماضي حينما إرتبط اسمه  في الرحيل إلى اليونايتد الإنجليزي أو لميلان الإيطالي، إنه وعائلته سعداء في برشلونة.

 

 

المصدر: وكالات