مجموعة تحديات تنتظر مارسيلو في الفترة المقبلة

مجموعة تحديات تنتظر مارسيلو في الفترة المقبلة

-موقع بال سبورت-

واجه النجم البرازيلي مارسيلو، مدافع النادي الملكي ريال مدريد، الكثير من تحديات في حال عودة كرة القدم إلى الحياة، بعد فترةٍ من التوقف بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، في جميع أنحاء العالم.


وكان قد عانى المدافع البرازيلي  من تراجع حاد في مستواه خلال الموسمين الأخيرين، وهو ما دفع زين الدين زيدان للاستعانة بخدمات فيرلاند ميندي لتقوية الجبهة اليسرى.

مارسيلو يسعى للتفوق على خينتو:

ووفقاً لما ذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن التحدي الأول لمارسيلو هو استعادة مركزه الأساسي، ولكن لن يكون ذلك ممكناً إلا إذا حافظ اللاعب البرازيلي على لياقته البدنية، وابتعدت عنه لعنة الإصابات التي لاحقته منذ الموسم المنصرم.

وأضافت الصحيفة المذكورة، أن مارسيلو يسعى لخوض مباريات أكثر من مواطنه روبيرتو كارلوس ليُصبح الأجنبي الذي لعب أكبر عدد من المباريات في تاريخ النادي الملكي.

وتابعت الصحيفة في تقريرها الصباحي: “مارسيلو (505 مباراة) بحاجة إلى 22 مباراة للوصول رقم كارلوس (527)”.

كما يتطلع البرازيلي لتحقيق المزيد من البطولات حتى يتفوق على خينتو في عدد الألقاب التي فاز بها مع النادي الملكي، مع العلم أن الظهير الأيسر حقق 21 بطولة رفقة ريال مدريد فيما حقق خينتو 23 بطولة.

بينما التحدي الأخير، فيتمثل في العودة إلى منتخب البرازيل، بعد غيابه عن بطولة كوبا أمريكا 2019 والتي أقيمت بالبرازيل وفاز بها منتخب بلاده.