هل سيتم تأجيل المباريات حال إصابة عدد من اللاعبين في إحدى الفرق

الاتحاد السعودي: يُوضح الاجراءات في حال إصابة لاعب بكورونا

الاتحاد السعودي: يُوضح  الاجراءات في حال إصابة لاعب بكورونا

الاتحاد السعودي

-موقع بال سبورتس-

حسم صالح الحارثي، رئيس اللجنة الطبية بالاتحاد السعودي لكرة القدم، مسألة تأجيل أو إلغاء أي مواجهة  في بطولة دوري المحترفين، الذي سيستأنف نشاطه يوم الـ4 من أغسطس القادم، حال اكتشاف إصابة أي لاعب بفيروس كورونا المستجد، قبل انطلاق المواجهة.

وأوضح الحارثي في تصريحات تلفزيونية، وصلت موقع بال سبورتس نسخه عنه مساء الثلاثاء: ”وضعنا البروتوكولات الطبية لكي ننهي الموسم بأمان، ووضعنا خطوات ملتزمة وقمنا بدور الموجه والمساعد والرقيب، وأول خطوة كانت إجراء فحص كورونا منذ اتخاذ قرار بعودة النشاط الرياضي، في الـ 21 من يونيو الماضي، واكتشفنا إصابة 130 لاعبا في مختلف الأندية“.


وتابع رئيس اللجنة الطبية، أن نسبة التعافي، مرتفعة جدًا بين اللاعبين، إذ وصلت إلى 85بالمئة، وكان لدينا سبعة أسابيع لكي نحتوي الجائحة، وطلبنا من الأندية الانتقال من مرحلة إلى أخرى سواء من تدريبات بأعداد قليلة ثم تزيد حتى الوصول للعدد الكامل ولعب مباريات ودية، وبهذا تكون مؤشرات انتقال العدوى قليلة.

واكمل: "وضعنا بروتوكولا بديلا ليساعد في تطبيق البروتوكول الأساس مع طبيب النادي وهو حاليا من يقود النادي، ولدينا نموذج إلكتروني يمدنا به الطبيب يوميا بتفاصيل أعراض كل فرد في النادي، وهناك تواصل ممتاز مع الأطباء ووضعنا نسبة استجابة، وسترفع التقارير بعد ذلك للاتحاد وستقيَّم، والاستجابة الضعيفة أعتقد أنها سيكون عليها مخالفات".

وسؤال هل سيتم تأجيل المباريات حال إصابة عدد من اللاعبين في إحدى الفرق؟.. أجاب: "الإجراء المتبع حاليًا الذي تطبقه وزارة الصحة أنه: إذا كان المصاب ليس لديه أعراض فهو يبقى في العزل ولا يمارس التدريبات مع زملائه، ولو حدث وكان ثمة مخالطون يجب فحصهم، وهذا حدثَ معنا في منتخب الشباب".