ساري يثير الشكوك حول رونالدو

ساري يثير الشكوك حول رونالدو

-موقع بال سبورتس -

أثار مدرب يوفنتوس ماوريسيو ساري الجدل حول مشاركة نجم الفريق البرتغالي كريستيانو رونالدو، في المواجهة الأخيرة في الدوري الإيطالي أمام روما.

وتوج اليوفي بلقب الاسكوديتو قبل نهاية المسابقة بجولتين، بينما يتجهز لخوض اللقاء الأخير أمام روما، اليوم السبت، في ملعب أليانز ستاديوم في الجولة 38 من المسابقة.

وقال ساري، خلال المؤتمر الصحفي وصل موقع بال سبورتس نسخه عنه: "سنرى كيف يعمل رونالدو، لكنه من بين اللاعبين الذين لعبوا أكثر، لذلك علينا أن نناقش ذلك مع الطاقم الطبي ونرى كيف يشعر".

وأضاف ساري : "رامزي سيعود للتدريبات الجماعية اليوم، هناك فرصة جيدة جدًا ليكون جاهزًا في دوري الأبطال، أما ديبالا فيعمل مع الطاقم الطبي، وهم أخبروني أن عملية تعافيه تسير على ما يرام لكنني لا أعرف متى سيعود". 

وعند الحديث عن تشكيل مباراة ، كشف ساري بقوله: "سنقيم اليوم وفي تدريبات الغد، أولئك الذين يحتاجون إلى الراحة سنسمح لهم بذلك، وأولئك الذين يمكنهم اللعب سيتواجدون في الملعب".

وتابع مدرب فريق السيدة العجوز : "لم أكن أشكو من جدول المباريات، لكنني أشرت فقط إلى حقيقة أننا لعبنا 5 مباريات في 12 يوما، أنا على دراية كاملة بالصعوبات في وضع جدول المباريات في هذه الظروف، لكنني لم أكن أحاول تغيير أي شيء، قلت إنه علينا التكيف مع الوضع". 

وواصل ساري حديثه : "روما؟ أتمنى أن أرى فريقين ليس عليهما ضغوط ويمكنهما لعب كرة قدم فقط، لقد قمنا مؤخرًا بتحسين الكثير في نهجنا والضغط بقوة والحفاظ على الاستحواذ، لكن مع احترام خصائص اللاعبين، وبالنظر لأنه الموسم الأول لي في يوفنتوس، أنا راضٍ عنه، على الرغم من وجود هامش كبير للتحسن".

وحول الأنباء التي أشارت إلى رفض آرثر ميلو اللعب مع برشلونة في دوري الأبطال، قال ماوريسيو: "أنا لا أعرف الوضع، لذا فإن أي تعليق أدلي به سيكون تخمينًا، أفضل عدم الحديث عن أي شيء". 

وختم مدرب يوفنتوس : "نحن لا نعرف التأثير الذي سيكون عليه فريق ليون بدوري الأبطال، فنحن نتعامل مع ظروف استثنائية ولكل شخص طريقته الخاصة في التكيف".